استقبال رسمي وشعبي كبير بعودة محمود ملا طلال لمنصبه محافظاً لواسط

آخر تحديث : الإثنين 21 أغسطس 2017 - 4:53 مساءً
استقبال رسمي وشعبي كبير بعودة محمود ملا طلال لمنصبه محافظاً لواسط

شهد ديوان محافظة واسط، اليوم الاحد، الموافق العشرين من آب 2017 احتفالية كبيرة بعودة محمود ملا طلال لمنصبه محافظا لواسط بعد أن كسب قراراً قطعياُ من محكمة القضاء الاداري . وجرى بالمناسبة استقبال رسمي وشعبي كبير لملا طلال كان على رأس مستقبليه المحافظ السابق مالك خلف وادي ونائبا المحافظ والسادة المعاونين والمستشارين إضافة الى أعضاء مجلس المحافظة ورؤساء العديد من الكتل السياسية والاتحادات والنقابات المهنية ومنظمات المجتمع المدني. وفور وصوله الى مبنى ديوان المحافظة عقد ملا طلال مؤتمراُ صحفياً حضره المحافظ السابق مالك الوادي الذي أكد في كلمة له على أن هذا اليوم يعد يوماً مفصلياً في تاريخ محافظة واسط كونها تشهد واحدة من الممارسات الديمقراطية المهمة لتسليم واستلام السلطة بينه كمحافظ سابق لواسط وبين الحاج محمود ملا طلال الذي عاد الى المنصب بقرار قضائي صادر عن محكمة القضاء الاداري ومكتسب الدرجة القطعية. وقال الوادي إن محمود ملا طلال قادر على ادارة شؤون المحافظة في المرحلة المقبلة بشكل مميز وناجح رغم توقف صرف الاموال ورغم كل الظروف والتحديات الكبيرة. ودعا الجميع من أعضاء السلطة التنفيذية سواء في إدارة المحافظة أو في الوحدات الادارية والدوائر كافة الى العمل بروحية الفريق الواحد والتضامن مع الحاج محمود من أجل النهوض بواقع الخدمات المقدمة لمواطني المحافظة. بعدها تحدث محافظ واسط محمود ملا طلال عن عودته الى إدارة المحافظة بعد أن انصفه القضاء العراقي من خلال محكمة القضاء الاداري التي الغت قرار اقالته من قبل مجلس المحافظة. وذكر أنه لم تكن لديه رغبة للعودة الى المنصب لكن الاجراءات القانونية تتطلب ذلك إضافة الى الضغط الكبير من قبل أعضاء مجلس المحافظة والكتل السياسية التي وجدت فيه خير من يقود المحافظة في المرحلة المقبلة خاصة وأن هناك جملة من التحديات المختلفة. وأكد طلال أن لا خيار أمام الجميع سوى بالتكاتف والتآزر وشد ازر الجميع على المستويين التنفيذي والتشريعي من أجل تقديم افضل الخدمات للمواطنين في هذه المحافظة التي تعد واحدة من أهم المحافظات العراقية بحكم موقعها والمقومات الموجودة فيها . داعياً الجميع الى طي أية خلافات أو مناكفات سياسية والتفكير جدياً بخدمة المواطن الواسطي. موضحاً أن لديه برنامج عمل جديد يواكب المرحلة الحالية وهذا البرنامج سيكون بشراكة الجميع سواء في الادارة التنفيذية أم في السلطة التنفيذية لحلحلة كل الاشكاليات الموجودة لاسيما ما يتعلق بالمشاريع وكيفية تحريكها من خلال الضغط على الوزارات المعنية لتوفير المبالغ المخصصة لتلك المشاريع. من جانبه قال عضو مجلس محافظة واسط غضنفر البطيخ خلال المؤتمر الصحفي الذي حضره نائبا المحافظ واعضاء مجلس المحافظة والسادة المعاونين والمستشارين ومعظم رؤساء الكتل السياسية ومسؤولين آخرين بمختلف المستويات إن ماحصل اليوم في محافظة واسط يعد ممارسة ديمقراطية رائعة تأتي في إطار التداول السلمي للسلطة وهي بذات الوقت إجراء قانوني صحيح جنب المحافظة الكثير من الاشكاليات والتعقيدات التي من الممكن أن تحصل. مؤكداً أن مجلس المحافظة يدعم بقوة عودة الحاج محمود الى منصب المحافظ وسيعمل على تذليل كل الصعوبات التي قد تقف في طريقه من أجل استقرار المحافظة والنهوض بواقع الخدمات فيها.

رابط مختصر
2017-08-21 2017-08-21
سيف البدري