من هو عبد الوهاب الساعدي ؟

آخر تحديث : السبت 1 يوليو 2017 - 6:09 مساءً
من هو عبد الوهاب الساعدي ؟

هوالفريق الركن الملقب ب رومل العراق 

هو عبد الوهاب عبد الزهره زبون الساعدي من ابناء بغداد ، مدينة الثورة .خريج الكلية العسكرية الاولی دورة 69 ومن الاوائل في دورته ,خدم في صنف القوات الخاصة وعندما اصبح برتبة نقيب دخل كلية الاركان وتخرج منها عام 1996 من الدورة 61 كلية أركان برتبة رائد ركن ومن العشرة الأوائل وحصل على تقديرٍ عالٍ ثم بعدها دخل كلية القيادة ، وعندما اصبح برتبة عقيد دخل كلية الحرب ليتخرج ضابط حرب. واستمر في دراسته العسكرية حتی اكمل الماجستير في العلوم العسكرية ولكونه متفوقا والاول في الاركان شغل منصب استاذ محاضر في كلية الاركان . في زمن النظام السابق ، وقد تخرج على يديه العديد من ضباط الركن العراقيين والعرب وهذه دلالة على مقدرته وكفاءته كون لايحاضر في هذه الكلية الا أصحاب الكفاءات والتميز.

انتقل الی العمل في جهاز مكافحة الارهاب واصبح رئيس اركان قوات مكافحة الارهاب (يوازي في منصبه رئيس أركان الحرس الجمهوري العراقي سابقاً ) واشرف علی تخريج الكثير من مقاتلين العمليات الخاصة.

عند سقوط الرمادي مركز محافظة الانبار في 2014 بيد تنظيم داعش وسقوط اغلب مدن المحافظة كذلك ذهب الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي ليقود افواج الفرقة الذهبية في الانبار وتحديداً مدينة الرمادي واستمر الساعدي في قيادة افواج الذهبية بالرمادي حتی حرر الكثير من الاحياء داخل الرمادي وهو اول من اقتحم منطقة الملعب وحي الضباط والبكر وحررها من داعش واستمر في قيادة الذهبية حتی حرر اغلب مدينة الرمادي وكان ياكل ويشرب وينام مع الجنود في داخل الكمائن والبيوت في المتقدم وكان لا يرتدي الرتب العسكرية ويقاتل مع الجنود وكان يبتعد عن الاعلام وانشغل في التحرير , واهالي وشيوخ الانبار يشهدون له بالكفاءة .

وبعد انجازاته في الانبار صدر امر تعيينه من القيادة العامة للقوات المسلحة العراقية قائدا لعمليات صلاح الدين بدلاً من الفريق الركن علي الفريجي في 5 سبتمبر 2014 وكان لا وجود للقوات المسلحة العراقية هناك الا في قاعدة سبايكر وجامعة تكريت ومصفی بيجي حيث كانت الذهبية صامدة في هذه الاماكن , وكانت قيادة عمليات صلاح الدين لاتمتلك قوات كافية للتحرير ومسك الارض الا انه وبهذا العدد البسيط خرج الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي بقوات من الذهبية ولواء الرد السريع الثالث وفوج الشهيد اللواء فيصل الزاملي وحرر منطقة البو طعمة والمحزم والحمرا والمزرعة والمالحة ودخل مركز بيجي وحرر وسط بيجي بعد ان سماها داعش بـ”بيجي العصية” في الشهر 8 من 2014 وذهب الى شمال بيجي وحرر قرية البو جواري ودخل مصفی بيجي وفك الحصار عنه بعد شهور من الحصار وبعدها تعرض للاصابة في معارك بيجي ورقد في المستشفی لمدة …الى الانبار عاد للقيادة ليقود بعدها قوات الذهبية والجيش والقوات المتجحفله معها نحو معركة تكريت الفاصلة حيث خلع رتبته واقسم ان لا يرتديها الا بعد تحرير تكريت وفعلاً حرر حي القادسية في تكريت وفك الحصار عن جامعة تكريت وحرر تقاطع الديوم وحي الديوم ليدخل تكريت من الغرب والشمال ويدخل مركز المدينة والقصور الرئاسية ويعلن عن تحرير مدينة تكريت بالكامل نعم ثلث محافظة صلاح الدين حررتها القوات المسلحة العراقية بقيادة الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي .

خلال العمليات في صلاح الدين لم يرى عائلته لمدة 11 شهر حيث كان يصر على البقاء في قيادة العمليات وعدم النزول وذلك لقيادة المعارك بنفسه , وقد أُطلق عليه لقب 

“رومل العراق Rommel of Iraq” تشبيها بالقائد الالماني الشهير رومل في زمن هتلر واقد استحق اللقب بجدارة لحنكته العسكرية وخبرته العالية في القيادة والتخطيط .

والان يسطر اروع الملاحم في معركة الموصل . قدوتنا /حفضك الله ورعاك/قادتنا فخرنا دمتم في رعاية الله

رابط مختصر
2017-07-01
سيف البدري