تربويّو واسط يحتجّون للمطالبة بمعاقبة المعتدين على كادر مدرسة دعبل الخزاعي

آخر تحديث : الجمعة 2 أكتوبر 2015 - 8:36 صباحًا
تربويّو واسط يحتجّون للمطالبة بمعاقبة المعتدين على كادر مدرسة دعبل الخزاعي

نظم العشرات من المعلمين والمدرسين في محافظة واسط، وقفة احتجاجية مستنكرين الاعتداءات التي طالت ملاك مدرسة دعبل الخزاعي، وفيما طالبوا الاجهزة المختصة بانزال أقصى العقوبات ضد المعتدين على ملاك المدرسة، دعوا الى وضع قوانين وأنظمة تحمي الملاكات التربوية والتعليمية من التجاوزات . وقال مدير عام تربية المحافظة وكالة عداي جهيد في حديث الى ( المدى برس )، إن “الملاكات التربوية في محافظة واسط تستنكر بشدة الاعتداء الذي قام به مجموعة من الاشخاص ضد ملاك مدرسة دعبل الخزاعي في منطقة البتار”. وأضاف جهيد أن “التربويين في المحافظة كافة يشجبون هذا الاعتداء ويستنكرونه ويعدونه سابقة خطيرة أن يقدم الاهالي بالاعتداء على ملاك مدرسة في منطقتهم ويتسببوا بأذى لملاكاتها ويعبثون بأثاثها”، مطالباً الحكومة بـ”وضع قوانين وتشريعات تحمي المعلمين والمدرسين وتحفظ هيبتهم ضد المتهورين والمتجاوزين”. من جانبه قال المعلم عباس حمزة إن “ما حصل من اعتداء من قبل مجموعة من الاشخاص على عدد من المدرسين في مدرسة دعبل الخزاعي أمر يؤسف له ولابد من الوقوف بقوة بوجه الجناة وتسليمهم للعدالة لينالوا الجزاء الذي يستحقونه.” وطالب حمزة في حديث إلى (المدى برس)، الحكومة المحلية ممثلة بمجلس المحافظة وإدارتها بـ “اتخاذ موقف واضح وصريح إزاء هذا الاعتداء الذي يمثل اعتداءً صارخاً ضد المؤسسات التربوية كافة ولابد من تشكيل لجنة للتحقيق في الامر ومحاسبة الجناة.” وكان مصدر أمني في محافظة واسط أكد، الثلاثاء،(29 ايلول 2015)، بأن مواطنين اعتدوا بالضرب على كادر تدريسي شمالي الكوت، فيما اكد أن الشرطة اعتقلت ستة من المعتدين. يذكر أن حادثة الاعتداء على كادر مدرسة دعبل الخزاعي في أطراف مدينة الكوت هي الاولى من نوعها التي تسجل في محافظة واسط حيث يقوم سكان قرية مجتمعين بالاعتداء على إدارة مدرسة يقوم ملاكها بتعليم أطفالهم.

المصدر - جريدة المدى
كلمات دليلية
رابط مختصر
2015-10-02 2015-10-02
حيدر الوائلي