التسرب من الدراسة وعمالة الاطفال الاسباب والمعالجات

آخر تحديث : السبت 11 يوليو 2015 - 11:17 صباحًا
التسرب من الدراسة وعمالة الاطفال الاسباب والمعالجات
هادي حسن شويخ

IMG_3538_818643818 مدرسة ابتدائية بكامل طلابها تقفل ابوابها صباحا ليذهب طلابها للعمل كل يوم؟ هل لكم ان تتخيلون ذلك فمابين 300الى 400 طفل يعملون في السوق يوميا تاركين مقاعد الدراسة في اعمال متعدده فما بين بائع للخضروات والسمك واكياس النايلون والفاكهة وماسح للاحذية والمقاهي والمطاعم والافران ومعامل النجارة وتصليح السيارات ووو مااكثرها من اعمال لاتتناسب مع امكانية وقدرات هولاء الاطفال فخلال اجراء هذا التحقيق تم احصاء هذا العدد المستمر بالزيادة وهولاء هم عدد مدرسة أبتدائية كاملة من الصف الاول الى الصف السادس الابتدائي. ماان تقف امام اي محل بقالة او بسطية في شارع المكاتب( الشيشان) في مدينة الكوت للتسوق حتى يأتيك مهرولين اكثر من طفلا مهرولا عارضا عليك بضاعتهم اكياس النايلون الملونه(علاكات)ويوعدك بانها لاتتمزق وان 3 بربع وووووووووونحن محتارين بين العيون اللاهاثة والمتسألة والوجوه المتعبه لعيون هولاء الاطفال البرئية وبين عدم حاجتك الفعلية لها ولكنك تشتري .مشكلة حقيقية اخذه بالزيادة والاسباب كثيرة فما بين العوز المادي لعوائل هولاء الاطفال الى عدم الرغبة بالاستمراربالدراسة الى غير ذلك ؟ ماهي الاسباب لتلك الظاهرة ؟ وماهي الحلول ؟ البداية كانت من شارع المكاتب ( الشيشان) في مركز مدينة الكوت (محافظة واسط)حيدر له من العمر ثمان سنوات يعمل بائع لاكيا س النايلون بالقرب من ابية صاحب عربة لبيع الخضروات لماذا تعمل ياحيدر ؟اساعد ابي ولكن اباك يعمل ؟لا مايكفي (ورانه ايجار بيت وصرف واخواتي بالمدرسة) فحيدر ترك لدراسة حتى اخواتة يكملن دراستهن؟ حسوني وهذا اسمة المعروف في السوق يبيع اكثر من اقرانة لتوسلاتة المملة التي تجبرك على الشراء ؟حسوني لماذا تركت الدراسة ؟شسويلي المدرسة اني عدي افلوس اشتري كلشي ومن اكبر اصير ؟ حمودي وقاسم وعلي وجعفروصلاح ووووووووو اسماء لاتعد ا.تفق جميعهم على ان سبب تركهم للدراسة هو مادي بحت وقسم منهم يعتقد ان المدرسة لاتفيد وكما يقولون فلان وفلان وووووو صاحب مكتب لبيع ال…… وفلان وووالتاجر وهم لايملكون حتى الابتدائية وحقيقة لااعرف هل هولاء الاطفال على حق ام؟ السيدة ام رسل موظفة التقيناه صدفة في السوق وكانت متحمسة جداللحديث عن هذا الموضوع وكانت مصرة على ان السبب هم العائلة وعدم الفهم الحقيقي لنتائج ترك الدراسة الذ ي قد يجلب الى العائلة مشاكل اكثر من يأتيها من نفع من هؤلاء الاطفال. الحاجة ام صادق شاركتنا الحديث بلهفة وبشدة وتعنيف لعوائل الاطفال (خليهم هسة وبعدين يشوفون الطركاعه الي تجي من وراهم من الفأس توكع بألراس) ومر بجانبنا طفل من الباعه وعندما سألتة قال( وأنتة شعليك بيه أنتة تعيشني روح عمي روح) وهنا قالت ام صادق شوف تربية ال…………………………………………………………………………….؟ وحتى تكتمل الصورة انتقلنا من الشارع الى من يهمه في هذا الموضوع من الاختصاصيين القانونين والتربوين ومنظمات المجتمع المدني ؟وكان اول المتحدثين المحامي نصير حليو بشيت قائلا:– في البداية لقد عرف قانون العمل النافذ الحدث بأنة كل من اكمل الثامنة عشر من عمره وقد جاء في المادة (91)من القانون بأنةلايجوزتشغيل الاحداث الذين بلغوا من الخامسة عشر الاوفق شروط حددتها هذه المادة وان القانون فرض نوعين من الجزاء على اصحاب العمل لمخالفتهم الاحكام الخاصة بتشغيل الاحداث :- الجزاء الاول جنائي الذي يتمثل بالحبس او الغرامة والجزاء المدني يتمثل ببطلان عقد العمل بطلانا مطلقا لمخالفتة النظام العام. ثم اردف قائلا ان اتفاقية حقوق الطفل المادة (32) التي نصت على حماية الطفل من الاستغلال الاقتصادي او الاعمال التي يكون فيها خطرا عليه او تمثل اعاقة لتعليم الطفل او ضار بصحتة او بنموه العقلي والبدني والروحي والاجتماعي والمعنوي كما ان اتفاقية العمل الدولية المادة (15) الفقره (138) منه حيث حددت ثلاثة اعمار للتشغيل:-فعمر18سنه لالتحاق بالاعمال الخطرة و15سنه للالتحاق بالاعمال الغير خطرةو13سنه للاعمال الخفيفة التي لاتعيق التعليم. وقفتنا التالية كانت مع الشيخ ماجد احمد منشد شيخ عام عشيرة الراشد الطائية الذي حمل العائلة المسؤولية بالدرجة الاولى واضاف ان التعليم مجاني والدولة تتكفل توزيع كل مستلزمات الدراسة ولهذا يجب ان يكون الزاميا ويتحمل من لايرسل ابنائه الى المدرسة عواقب ذلك وقال لامانع من يكون الحل جماعي بتشكيل لجنة تشترك فيها دوائر الشرطة والرعاية الاجتماعية والعمل والتربية ومنظمات المجتمع المدني . المشرف التربوي الاستاذ عبد علي حسين يعتقد ان المسؤولية تقع على ثلاث اطراف العائلة والمدرسة التي مهمتها ليست تربوية فقط بل تتعدى ذلك الى التوجية السليم والمتابعه وتفعيل مجالس الاباء والامهات وكذلك السلطة القانونية الذي يجب ان تمارس دورها بمنع عمل هولاء الاطفال واكمل من الممكن عمل الاطفال ولكن بشرط بعد أنتهاءالدوام في المدرسة وتحت اعين الاب او الاخ او احد الاقارب.ووقفتنا الاخيرة مع الاستاذ حازم عامر رئيس منظمة المرأه والطفل الذي الذي ابتدء حديثة بالمادة (26) من الاعلان العالمي لحقوق الانسان التي نصت على 1- لكل شخص الحق في التعليم ويجب ان يكون التعليم في مراحلة الاولى الاساسية على الاقل مجانا وان يكون التعليم الاولي الزاميا2- يجب أن تهدف الى أنماء شخصية الانسان أنماء كاملا و أكد على انها مشكلة حقيقية وان وجود هؤلاء الاطفال في الشارع وبدون رقابة ممكن ان يكون قنبلة مؤقوتة تهدد المجتمع و قد تحدث الضرر في أي وقت وانهم قد ينجرفون مع أصحاب النوايا السيئة الذين من الممكن ان يستغل الكثير منهم للاعمال السيئة وحتى الاعمال الارهابية هذه الاراء التي جمعنها ورغم قلتها لتلك المشكلة المتصاعده في النمو الغير طبيعي لها.

كلمات دليلية
رابط مختصر
2015-07-11
حيدر الوائلي