مخرج: المسرح في الكوت مازال اسير ثقافة الحزب الواحد

آخر تحديث : السبت 11 أكتوبر 2014 - 7:11 مساءً
مخرج: المسرح في الكوت مازال اسير ثقافة الحزب الواحد
Hamza M. Al-Hachami

انهى مسرحيون في الكوت تدريباتهم على مسرحية (الطير المهاجر) التي تحاول التذكير بما اقترفه نظام صدام من قتل الحياة في مرافق عديدة، وتحاول المسرحية بث رسالة محبة وبناء عبر تصرفات طفل ينبذ كل مسميات العنف باستخدام ادوات السلام .

وابلغ جلال الشاطي مخرج المسرحية اذاعة العراق الحر أن العمل المسرحي في الكوت يسعى الى زج طاقات جديدة، ونشر الوعي الفني بين الشباب، مؤكدا أن المسرح في الكوت مازال أسير ثقافة الحزب الواحد .

بينما رأت الممثلة نجاة الوائلي، التي تجسد عبر الدور الذي تقوم به في المسرحية ما عانته الطبيعة من ويلات بفعل السياسة الحمقاء التي ارتكبها نظام حكم البعث وتتمنى ان تمتد الى كل مرفق من مرافق الحياة في بلدها العراق .

واشار الفنان احمد طه بأن المسرح في محافظة واسط وعلى الرغم من النقص الكبير في ادواته الفنية، وبناه التحتية، وغياب الدعم الحكومي، إلاّ انه يتميز بتقديم اعمال تتناول هموم الشارع العراقي، نال بعضها جوائز في مناسبات مختلفة.

المصدر - إذاعة العراق الحر
كلمات دليلية
رابط مختصر
2014-10-11 2014-10-11
Hamza M. Al-Hachami