واسط تطالب الحكومة الاتحادية بصرف مستحقات البترودولار

آخر تحديث : الثلاثاء 8 مايو 2012 - 4:51 مساءً
واسط تطالب الحكومة الاتحادية بصرف مستحقات البترودولار

(آكانيوز)-قال محافظ واسط، اليوم الثلاثاء، إن المحافظة لم تحصل على تخصيصاتها من البترودولار رغم مرور نحو عام كامل على تدفق نفط حقل الأحدب إلى الأسواق العالمية.

وأضاف مهدي حسين خليل الزبيدي لوكالة كردستان للأنباء (آكانيوز) بالقول” كانت لدينا مخاطبات مستمرة مع الجهات المعنية في الحكومة الاتحادية حول المبالغ التي ستحصل عليها المحافظة ضمن مشروع البترودولار الا انه لم نحصل حتى ألان على أية رد بشان المبالغ ولا نعرف قيمة المبالغ التي تستحقها المحافظة”.

واشار الى أن ” المباشرة الفعلية بضخ نفط حقل الأحدب كانت في حزيران، يونيو من العام الماضي وبطاقة أولية كانت حينها 60 ألف برميل يوميا من المفترض أن تصل الى 120 ألف برميل يوميا بنهاية العام الماضي”.

وبين أن” هناك المئات من المشاريع التي لا تزال معطلة جراء نقل التخصيصات المالية بضمنها مشاريع تتعلق بتوفير مساكن للفقراء في عموم مناطق المحافظة وبحدود 24 ألف وحدة سكنية”.

واختتم الزبيدي حديثه بمطالبة وزارتي النفط والمالية “إطلاق المبالغ المخصصة للمحافظة ضمن مشروع البترودولار سيما وأنها تراكمت منذ حزيران العام الماضي”.

وكان مجلس النواب العراق أقر كانون الثاني من عام 2010 تخصيص 5% من إجمالي الإيرادات المتحققة فعلا من المنافذ الحدودية (البرية والجوية والموانئ) باستثناء الإيرادات السيادية، لموازنة المحافظات الحدودية، فيما تقرر تحويل مبلغ يعادل 1 دولار عن كل برميل نفط خام منتج في المحافظة وعن كل برميل نفط خام مكرر في مصافي المحافظة وعن كل 150 متر مكعب من الغاز الطبيعي المنتج الى ميزانية تلك المحافظة وفق المادة 43.

يذكر أن عقد تطوير حقل الأحدب النفطي هو عقد خدمات تم الاتفاق عليه في زمن النظام السابق وكان حينها عقد مشاركة الا ان الحكومة العراقية أعادت التفاوض بشأنه عام 2008 مع الجانب الصيني وحصلت على شروط متميزة أكثر.

رابط مختصر
2012-05-08
حيدر الوائلي